بحث هذه المدونة الإلكترونية

تونس الحمراء

الا










تصوير من داخل احدى مستشفيات تونس ولا اجد كلمات تليق بما يحدث 
سوا ان تونس اصبحت حمراء بلون دماء شبابها وخيرة رجالها 

تحذير هذا الفيديو مكرر
حدث من قبل فى فلسطين
العراق 
لبنان 
السودان 
مصر 
تونس 
ولسة ومازال المسلسل 
قيد التشغيل والعرض حتى تسقط تلك الامه ويموت ابنائها بين حكامهم 


9 التعليقات:

  لورنس العرب

الثلاثاء يناير 11, 11:01:00 ص 2011

لعلمك
ده الراجل بتاعنا جنب زين العابدين وابو تفليقه يبقى ملاك
الراجل زين العابدين ده أنا اعرف عنه أنه طاغيه زي الطغاه اللي كنا بنقرا عنهم في الكتب
حاجه كده لا نشاهدها إلا في الاحلام

  Ramy

الثلاثاء يناير 11, 12:59:00 م 2011

طب أعلق أقول ايه بس

):

ربنا يرحمنا

  شمس النهار

الثلاثاء يناير 11, 02:12:00 م 2011

مش عارفة اخرتها ايه
ده حتي تونس دي كان طول عمرها ناس هاديه وساكته

  ahmed_k

الأربعاء يناير 12, 05:23:00 ص 2011

والله مشهد مرعب بكل المقاييس
لم أكن أتصور أن حال أهلنا في تونس لهذه الدرجه من القمع
نسأل الله ان يفرج عنهم
وان تعود تونس خضراء كما عهدناها دوما

  Foxology

الجمعة يناير 14, 06:01:00 م 2011

الطغاة دينهم واحد وهو سفك دماء الشعب وده شئ معروف ومن زمان المشكلة انهم بيتمنو الموت لما بيلاقو الشعب فاق ورفض الواقع اللى عايش فيه بقاله سنين

اتوقع نهاية الحكم فى تونس - مصر - سوريا هذا العام ولنفس الأسباب

  MR.PRESIDENT

الجمعة يناير 14, 10:44:00 م 2011

أزال المؤلف هذا التعليق.
  MR.PRESIDENT

الجمعة يناير 14, 10:45:00 م 2011

يااااااارب
يااااااااااااارب
يااااااااااااااااااااااارب
ياااااااااااااااااااااااااااااااااااااارب
يااااااااااااااااااااااارب
يااااااااااااارب
يااااااارب

  اسجنى .... شكرا

الأحد يناير 16, 03:23:00 م 2011

ربنا يستر

  زكي الأخضر - كاتب في التحليل السياسي

السبت يناير 22, 01:26:00 م 2011

السلام عليكم
نكتب لكم رغبة في أن نعرفكم علينا:
نحن فئة من المسلمين ذات اتجاه وبعد سياسي وعقدي واضح بعيداً عن الغموض، ندعو إلى قراءة الواقع ومعاينة الحقائق بعيداً عن التضليل الإعلامي، ولدينا موقع يهتم بتنمية مهارات فقه الواقع والتحليل السياسي، العمق نت:
http://www.al3umq.net/

نعتذر عن إرسال الرسالة إليكم في التعليقات، لأنه لا يوجد نموذج مراسلة في مدونتكم.
نرجو أن ترسل إلينا عنوان بريدك لنرسل لك كل أسبوع أقوى موضوعاتنا.
مع أطيب التحيات ...
زكي الأخضر
محرر الموقع